البلاغة : المجاز اللغوي

اذهب الى الأسفل

ico03 البلاغة : المجاز اللغوي

مُساهمة من طرف dia-edine في الأربعاء 25 نوفمبر 2009 - 19:06

المجاز اللغوي: لفظٌ استُخدمَ لغير معناه الحقيقيّ لعلاقة معيّنة، فكثيراً ما يستخدم الإنسان لفظاً ولا يقصد معناه الحقيقي،

بل يقصد معنى آخرَ مختلفاً، فإذا قال أحد مثلا: رأيت أسداً يكر على الأعداء بسيفه، فهذه الجملة تدل على أن الأسدَ المذكورَ في الجملة هو ليس الأسد الحقيقي الذي نعرفه، والدليل على ذلك (بسيفه)؛ فالأسد الحقيقيُّ لا يحمل سيفاً، وإنما المقصود بالأسد رجلٌ شجاع يُشبَّهُ بالأسد.

* يُذكر في المجاز اللغوي كلمة أو قرينة تكون مانعة لإيراد المعنى الحقيقي بين المُشبه والمشبه به ... وعلى هذا ينقسم المجاز إلى قِسمين اثنين (علاقتين) هما:

أ. علاقة المشابهة (الاستعارة)..وتقسم إلى عدة أقسام وهي:

•الاستعارة المكنية: ويكون المُشبَّه فيها موجوداً، والمشبه به محذوفاً. مثال: قال تعالى: ((يُحْيِي بِهِ الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا)). فالمشبه هنا موجود (الأرض)، والمشبه به (تقديره الإنسان أو الكائن) محذوف، والقرينة هي(موتها) ...
•الاستعارة التصريحية: وهي ما وجد فيها المشبه به، وحُذف المشبه . مثال ، نقول: ضحك الصباح، فالمشبه هنا محذوف قُدِّر بـ (الإنسان) والمشبه به( المُصَرَّح به) موجود (الصباح) ، والقرينة هي (ضحك).

•الاستعارة التمثيلية: وهي التي تُشَبَّهُ فيها صورة بصورة أخرى، فنقول مثلاً: رياضٌ يحيط به ياسمينٌ ، وملكٌ تحُفُّ جوانبه جنودٌ. فهنا أخذت كلمة الياسمين الصورة التي أخذتها كلمة الجنود ...



يتبع إن شاء الله ما شاء الله

نتابع

قالَ الحَافِظُ البَيْهَقي في كتابِ ألأسْماءِ والصِّفاتِ : " إِسْتَدَلَّ بَعْضُ أَصْحابِنا في نَفْيِ المكانِ عَنِ الله بِقَوْلِ النَّبيِّ صلّى الله عليه و سلَّم : "أنتَ الظَّاهِرُ فَلَيْسَ فَوْقَكَ شَيْءٌ، وأَنْتَ الباطِنُ فَلَيْسَ دونَكَ شَيْءٌ"، (رواه الامام مسلم في صحيحه) و إذا لَم يَكُنْ فَوْقَهُ شَيْءٌ ولا دونَهُ شَيْءٌ لَم يَكُنْ في مكان.
avatar
dia-edine
•-«[ عضو جديد ]»-•
•-«[ عضو جديد ]»-•


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى